عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    10-Oct-2017

درجات البني تغزو عالم الأثاث والديكور

 

ميونخ- أوردت مجلة "إيلي" الألمانية، أن درجات البني تغزو عالم الأثاث والديكور حاليا، لتشيع أجواء الهدوء والراحة والدفء في أرجاء المنزل.
وأوضحت المجلة المعنية بالموضة والجمال، في موقعها على الإنترنت، أن البني يطل بطيف لوني واسع بدءا من درجات البودرة وصولا إلى درجة الشوكولاته، مشيرة إلى أن كل درجة لها طابعها وتأثيرها وطريقة تنسيق تناسبها. وفيما يلي لمحة سريعة على كل درجة وتأثيرها:
- درجات البودرة: تشيع درجات البودرة الناعمة أجواء الود في المنزل. وتعد هذه الدرجات مناسبة للطاولة بصفة خاصة؛ حيث تبعث الأقمشة والسيراميك والخشب على الشعور بالهدوء والاسترخاء. وتتناغم درجات البودرة الناعمة مع درجات الخشب الداكنة؛ حيث تنشأ توليفة متباينة تنطق بالجاذبية.
- البني المائل للزيتوني: يمتاز البني المائل للزيتوني بتأثير مريح للعين، كما أنه يخلق حيزا مكانيا. وبفضل بريق الأخضر الخفيف يتمتع هذا اللون بطابع أنيق ومتحرر في آن واحد. وتضفي الأقمشة الفاتحة والتفاصيل المصنوعة من الجلد على هذا اللون طابعا فخما يبعث على الاسترخاء.
- البني المائل للوردي: يشيع البني المائل للوردي أجواء الرومانسية والبساطة. وتعد هذه الدرجة مناسبة لإضفاء لمسة رقة على الحوائط والطاولات. ويمكن الحصول على ستايل عصري من خلال تنسيق هذه الدرجة مع الإكسسوارات المصنوعة من النحاس.
- البني بدرجة الكونياك: يزين البني بدرجة الكونياك الأرائك والمقاعد بصفة خاصة. ونظرا لأن هذه الدرجة تتمتع بتأثير جذاب يخطف الأنظار إليه، فإنه يمكن الاكتفاء بقطعة أثاث تزهو به.
- البني بدرجة الشوكولاته: يشيع البني الداكن بدرجة الشوكولاته إحساسا بالراحة، فضلا عن طابع الفخامة. ويراعى أن هذه الدرجة لا تبدو رائعة إلا مع قطع الأثاث والإكسسوارات الجديدة.-(د ب أ)
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات