عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    26-Apr-2019

ذاكرة الرأي بين الأمس واليوم - مشهد قديم لباصات نقل الركاب في خمسينيات القرن الماضي في عمان

 

الراي - مشهد قديم لباصات نقل الركاب في خمسينيات القرن الماضي في عمان بشارع الملك فيصل الأول، حيث تبدو في موديلاتها القديمة وتقف بعض الباصات بجانب الرصيف انتظاراً لنقل الركاب إلى أماكن مثل السلط واربد وجرش ومدن الضفة الغربية.
وفي منتصف الشارع في الجزيرة يبدو الكشك الشهير قديماً بتقديمه للعصائر والمشروبات الباردة، ويقابله مبنى البنك العربي الشهير في هذا الشارع.
ومن أعلى الصورة يبدو جزء من سفح جبل الجوفة.
باصات مؤسسة النقل العام الأردنية تقف بجانب المدرج الروماني الشهير في شارع الهاشمي في عمان، وأمام الباصات تبدو سيارة الأُجرة الطلب الصفراء اللون.. وقد كانت معظم تكسيات الأجرة في ذلك الوقت في
ثمانينيات القرن الماضي من نوع مرسيدس الألمانية.
باصات حديثة ومنها الباصات متوسطة الحجم «الكوستر» التي تكاثر استعمالها منذ عدة عقود في مناطق الأردن، ومنها عمان وحتى هذه الأيام. والصورة مأخوذة من مجمع سفريات الشمال، الذي تتواجد فيه أحجام مختلفة من الباصات والتكسيات لنقل الركاب الى مناطق شمال الأردن ومناطق الأغوار الأردنية.
 

 

 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات