عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    24-Jul-2020

“توابيت مقمرة” لكرامة شعبان.. نصوص رمزية تجسد هموم المرأة

 

عمان- الغد- تخاطب الكاتبة كرامة شعبان قارئها في “توابيت مقمرة” عبر مجموعة من النصوص الرمزية التي تعبر عن رؤى الكاتبة الذاتية، وتجسد حالاتها الوجدانية بأسلوب أدبي إيحائي، يرتكز على الطاقات التأويلية التي يولدها في ذهن القارئ، فتمكنه من قراءة النصوص، وتجعله قادراً على إحالتها إلى تجارب وسياقات متعددة.
والعمل الصادر عن “الآن ناشرون وموزعون” في عمّان، بدعم من وزارة الثقافة الأردنية، جاء في تسعين صفحة من القطع المتوسط، ضم عشرين نصاً، تكثفت فيها اللغة، واستُخدم فيها رمزا “التابوت” و”القمر”، ليكونا متجاورين ومتسلسلين من نص إلى آخر، فارتبطت بهما العناوين، وشكلت النصوص بمجموعها وحدة عضوية امتدت من أول العمل إلى آخره.
وتحضر المرأة بهمومها في غير نص داخل العمل، وتقدم الكاتبة التفاصيل اليومية البسيطة لحياة النساء، جاعلة منها مواضيع لمزيد من الإيحاء والتأويل، والنظر إلى القضايا من زاوية تولد الحنين حيناً، وتبث الأنين الذي ترزح تحته يوميات ملايين النساء العاديات، حيناً آخر.
وتحضر كذلك الطبيعة والرجل والطفولة والذكريات، ومجمل التفاصيل التي تشكل تلك الحياة اليومية للمرأة والرجل على حد سواء.
تقول الكاتبة في أحد نصوصها:
“ماذا تقول امرأة ترتب سرير طفلتها صباحاً؟ ولماذا تبكي؟
ماذا تقول امرأة تنام على الحدود شتاء؟ ولماذا تبكي؟
ماذا تقول امرأة على قبر أمها البعيد؟ ولماذا تبكي؟
ماذا تقول امرأة أمام شباب ابنها؟ ولماذا تبكي؟
ماذا تقول امرأة أمام صورة زوجها المفقود؟ ولماذا تبكي؟
ماذا تقول امرأة تجمع الخردوات في المدينة؟ ولماذا تبكي؟
ماذا تقول امرأة أسيرة في ليل زنزانتها؟ ولماذا تبكي؟
ماذا تقول امرأة مريضة في موعد دوائها؟ ولماذا تبكي؟
ماذا تقول امرأة ليلة عرسها؟ ولماذا تبكي؟
ماذا تقول امرأة ليلة مخاضها؟ ولماذا تبكي؟”.
وتقول في نص آخر:
“في قلبي بابان، أحدهما مفتوح على مصراعيه، شرقي دخل منه الجند والوحوش المهزومة وأشياء يتيمة، وامرأة واحدة، وصغيري الحنون، وبعض البشر وثلاث أغنيات (…) والآخر باب غربي مسدود، سأغادر يوما منه حين يجيء الوقت، ستتبعني العنكبوت وتبني أمنها (…) دمي في الزوبعة دَبِقٌ تتعلقه الرمال، دمي نهر الجبل، يُكَبُّ فيه زيت أسود، ويُرصَد للأيام الآتية”. يذكر أن كرامة شعبان كاتبة وشاعرة من الأردن، صدر لها: “وطني يحرسك التراب”، “قوت الحمام”، “توابيت مقُمِرة”.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات