عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    17-Mar-2019

مؤسس ”واتس آب“ یدعو العالم إلی حذف ”فیسبوك“
عمان- الغد- دعا برایان أكتون، المؤسس المشارك لتطبیق ”واتس آب“، العالم أجمع، إلى ضرورة حذف حساباتھم على ”فیسبوك“ في خطاب موجھ إلى الطلاب. وأدلى ”الملیاردیر التكنولوجي“ بالخطاب العام في جامعة ستانفورد بالولایات المتحدة، بحسب موقع ”روسیا الیوم“.
وشرح أكتون للطلاب المبادئ التي أدت إلى إنشاء ”واتس آب“، ودافع عن قراره ببیع الشركة إلى ”فیسبوك“ مقابل 14 ملیار جنیھ إسترلیني، في العام 2014.
كما انتقد ”فیسبوك“ وغیرھا من عمالقة التكنولوجیا، مثل ”غوغل“، لتركیزھا المفرط على الأرباح.
وغادر أكتون ”واتس آب“ في العام 2017 ،لأنھ لم یوافق على تقدیم الإعلانات ضمن نظام المراسلة. كما غادر المؤسس المشارك في ”واتس آب“، جان كوم، ”فیسبوك“ خلال العام الماضي، لأنھ لم یوافق على خطط الشركة في استثمار ”واتس آب“، ونھج خصوصیة المستخدم المتبع.
ولا تعد ھذه المرة الأولى التي یدعو فیھا أكتون إلى حذف ”فیسبوك“، ففي العام 2018 ،نشر تغریدة مماثلة على حسابھ في ”تویتر“، بعد الكشف عن فضیحة تحلیلات كامبریدج.
وقال أكتون في خطابھ الأخیر، إن جمیع عمالقة الإنترنت ”غیر مجھزین“ لاتخاذ قرارات بشأن المحتوى الجید والسیئ، وما یمكن للمستخدمین رؤیتھ.
ویعتقد برایان أكتون أن بإمكان المستخدمین إیقاف سیطرة شركات التكنولوجیا على حیاتھم، عن طریق سحب سلطة اتخاذ القرار ھذه.
ویبدو أن العدید من الناس یتفقون مع تعلیقات أكتون حول الإنترنت، كما یسلطون الضوء على اعتمادھم على عمالقة التكنولوجیا في مختلف أطیاف حیاتھم.
الجدیر بالذكر أن موقع ”فیسبوك“ شھد انقطاعا عالمیا ھذا الأسبوع، ولكن الشركة أكدت أن الحدث الكبیر لم یكن لھ علاقة بھجمات أو اختراقات ”DDoS.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات