عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    12-Jan-2020

تقرير: مساعدة استخباراتية إسرائيلية ساهمت في اغتيال سليماني

 نتنياهو الوحيد الذي علم بتفاصيل العملية قبل تنفيذها

 
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين» - كشف تقرير صحافي أن المخابرات الإسرائيلية ساعدت واشنطن في اغتيال الجنرال الإيراني قاسم سليماني، في غارة جوية بطائرة من دون طيار بالقرب من بغداد.
 
وتمثلت المساعدة الإسرائيلية، بحسب شبكة «إن بي سي» الأميركية، في تقديم معلومات استخباراتية تؤكد توقيت إقلاع طائرة سليماني من مطار دمشق في طريقها إلى بغداد، بحسب ما نشرت شبكة «إن بي سي» الأميركية.
 
وكانت صحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية كشفت أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو اتصل هاتفياً برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، لإبلاغه بتفاصيل العملية، ليكون بذلك المسؤول الوحيد الذي تم إبلاغه بتفاصيل العملية قبل تنفيذها.
 
وكان نتنياهو نفسه قد استبق الاغتيال بتلميحات مثيرة للجدل، إذ قال قبل بضع ساعات من حادثة الاغتيال وهو في زيارة إلى اليونان، إن «المنطقة مقبلة على أحداث درامية صاخبة، ونحن على اتصال دائم مع حلفائنا الأميركيين».
 
من جانبه، كشف وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أنه تحدث مع نتنياهو ثلاث مرات في الأسبوع المنصرم. ووجه الشكر لإسرائيل على «مساهمتها في مكافحة الإرهاب في العالم».
 
وكشف المراسل العسكري للقناة 12 الإسرائيلية، في وقت سابق لتنفيذ عملية الاغتيال، أن وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، ألغى زيارة إلى إسرائيل كانت مقررة قبل يوم واحد من اغتيال سليماني. وأكد المراسل أن إلغاء الزيارة يؤكد أن الولايات المتحدة أطلعت إسرائيل على تطورات جدية مقبلة في المنطقة.
 
وأصدر رئيس الوزراء الإسرائيلي بياناً عقب مقتل سليماني، ذكر خلاله أنه من حق الولايات المتحدة الدفاع عن نفسها بقتل القائد العسكري الإيراني، بينما رفعت أجهزة الأمن الإسرائيلية حالة التأهب عند الحدود، وخصوصاً الحدود مع لبنان وفي هضبة الجولان المحتلة، تحسباً من الرد الإيراني. كما أعلنت وزارة الخارجية وأجهزة الأمن الإسرائيلية عن حالة استنفار عليا في السفارات والقنصليات والمؤسسات اليهودية في العالم، للسبب نفسه.
 
وأضاف نتنياهو، في البيان الذي أصدره مكتبه: «مثلما لإسرائيل حق الدفاع عن النفس، تتمتع الولايات المتحدة بالحق نفسه»، مؤكداً أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب يستحق كل الإشادة للتحرك سريعاً وبقوة وحزم. وقال إن «إسرائيل تقف مع الولايات المتحدة في كفاحها العادل من أجل السلام والأمن، والدفاع عن النفس». وأضاف: «قاسم سليماني مسؤول عن مقتل مواطنين أميركيين وغيرهم من الأبرياء، وكان يخطط لشن مزيد من هذه الهجمات».
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات