عناوين و أخبار

 

المواضيع الأكثر قراءة

 
 
 
  • تاريخ النشر
    11-Feb-2019

خبراء يبحثون دور الذكاء الاصطناعي في تحسين سلوكيات الجيل الجديد

 

ضمن أعمال وفعاليات القمة العالمية للحكومات
 
 
دبي - الدستور - تعزيز دور المرأة في تطوير تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وتصميم الألعاب سيكون له أثر إيجابي في تصميم ألعاب تبتعد عن التحيّز وتغرس روح المساواة واحترام الآخرين لدى مستخدمي الألعاب الإلكترونية.
 
وتم تسليط الضوء على هذه الجوانب خلال جلسة حوارية صباحية حول مستقبل التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي ضمن فعاليات اليوم الثاني من الدورة السابعة للقمة العالمية للحكومات، بمشاركة عدد من ممثلي الشركات الناشئة العاملة في مجال الذكاء الاصطناعي لاستخدامات الصحة والطاقة والخدمات المصرفية والتجزئة، ومشاركة الموظفين والموارد البشرية، من دولة الإمارات والعالم.
 
وشدّد المشاركون في الجلسة التي ترأسها الدكتور جابور ميلي المدير الأول للذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي في "سوني بلاي ستيشن"، على دور الذكاء الاصطناعي في تحسين سلوكيات الجيل الجديد.
 
وأشاروا إلى ضرورة تطوير السياسات المطلوبة لتوفير الحماية والأمن للأطفال من مستخدمي الألعاب الإلكترونية، مؤكدين أن توظيف الذكاء الاصطناعي في عالم صناعة الألعاب الإلكترونية سيسهم بتوفير الكثير من الوظائف للجيل الجديد، وستكون تقنية الواقع الافتراضي إحدى أبرز عناصر مستقبل الألعاب الإلكترونية.
 
التعليقات - أضف تعليق

لا يوجد تعليقات